Get Even More Visitors To Your Blog, Upgrade To A Business Listing >>

طلال سلمان: الوطن العربي تحت الوصاية.. فى السياسة كما فى الاقتصاد والعسكر

يخضع «الوطن العربى الكبير» بمختلف أقطاره، شرقا وغربا، شمالا وجنوبا، لوصاية دولية متعددة الهوية تشمل الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الروسى وإسرائيل، مع حصص محددة ومحدودة لكل من ألمانيا الاتحادية وبريطانيا وفرنسا... إلخ. ليست القواعد العسكرية هى الشكل الوحيد للسيطرة الأجنبية على هذا البلد العربى أو ذاك، علما بأن هذه القواعد موجودة بشكل أو بآخر وهى تمثل نوعا من الوصاية، بل هناك، أولا



This post first appeared on شرفات الشام, please read the originial post: here

Share the post

طلال سلمان: الوطن العربي تحت الوصاية.. فى السياسة كما فى الاقتصاد والعسكر

×

Subscribe to شرفات الشام

Get updates delivered right to your inbox!

Thank you for your subscription

×