Get Even More Visitors To Your Blog, Upgrade To A Business Listing >>

القبض على السفاح ...ذباح الأسرة الكاملة بالبحيرة


جريمة بشعة لم يقدرا أن يقوما بها ريا وسكينة نفسهم وقام بهاشيطان أدمى خائن حقير فى صورة إنسان .. جريمة هزت وروعت المجتمع المصرى فجر أول أيام عيد الأضحى المبارك..تسلل ليقتل ويذبح أسرة كاملة من 4 أفراد أب وأم وإثنان من الأبناء طمعا فى المال ...ثم إرتدى جلباب القتيل ونزل لصلاة العيد بكل جرأة ....ثم ذهب ليقوم بذبح الأضحية بعد أن قام بذبح البشر ....ثم بعد إكتشاف الجريمة ذهب ليقف وسط الناس ليدعى معهم على القاتل ويبكى وينوح...يا لحقارته من شيطان....

القبض على تاجر مواشى لاتهامه بالتورط فى ذبح أسرة كاملة بالبحيرة

شهدت عزبة الحاوي التابعة لمركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة، أول ايام العيد الأضحي المبارك ، جريمة قتل بشعة لـ 4 أفراد من أسرة واحدة بذبحهم داخل منزلهم في ظروف غامضة .

أكد مصدر أمنى بالبحيرة ، أنه تم القبض على تاجر المواشى، لاتهامه بالتورط فى مذبحة لـ4 أفراد من أسرة واحدة بعزبة الحاوي التابعة لمركز كفر الدوار، بأول أيام العيد الأضحي المبارك، مضيفا إنه جارى التحقيق مع المتهم لمعرفة مدى تورطه فى هذه الجريمة المأساوية.


كان اللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير أمن البحيرة ، تبقى إخطارا من الرائد محمود هندى رئيس المباحث بمركز كفر الدوار، يفيد بالعثور على 4 أفراد من أسرة واحدة مذبوحين داخل منزلهم بعزبة الحاوى التابعة لدائرة مركز كفر الدوار.

وعلى الفور انتقل العميد حازم عزت، رئيس فرع البحث الجنائى، والرائد محمود هندى، رئيس مباحث كفر الدوار، إلى محل الواقعة وبالفحص تبين العثور على "السيد عبد العزيز حسن عبد العزيز " 60 سنة، وزوجته "عزيزة.م.ر" 50 سنة، ونجليهما "مصطفى" 20 سنة، و"أحمد" 11 سنة، مذبوحين داخل منزلهم بعزبة الحاوى التابعة لمركز كفر الدوار.


وانتقل اللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير أمن البحيرة، إلى مكان الحادث ووجه بتشكيل فريق بحث برئاسة العميد عبد الغفار الديب، رئيس المباحث الجنائية والعميد حازم عزت رئيس فرع البحث ، والعقيد إبراهيم النجار وكيل الفرع، ضم الرائد محمود هندى رئيس مباحث المركز، والنقباء محمود قاسى وكريم الخولى وأحمد النوحى وإسلام فوزى معاونى المباحث، لسرعة تحديد وضبط المتهمين، والوقوف على أسباب الحادث، كما انتقل فريق من النيابة العامة لمعاينة جثث الضحايا، وحرر المحضر اللازم بالواقعة .


أول صور لأحد أفراد الأسرة المذبوحة فى عزبة الحاوى بالبحيرة


صور للشاب "مصطفى"، أحد أفراد الأسرة التى عثر عليهم مذبوحين بعزبة الحاوى التابعة لمركز كفر الدوار بالبحيرة، داخل منزلهم بأول أيام العيد الأضحى المبارك فى ظروف غامضة.

النيابة تعاين موقع العثور على 4 أشخاص من عائلة واحدة مذبوحين بالبحيرة

وقد عاين فريق كامل من النيابة العامة والبحث الجنائى بمركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة، مكان حادث العثور على 4 أفراد من عائلة واحدة مذبوحين داخل منزلهم بعزبة الحاوى التابعة لمركز كفر الدوار فى ظروف غامضة.

 
وكثفت الأجهزة الأمنية بالبحيرة، برئاسة اللواء علاء عبد الفتاح مدير أمن البحيرة، من جهودها كخلية نحل تعمل على مدار 24 ساعة  لكشف غموض العثور على الأسرة المكونة من 4 أفراد مذبوحين بكفر الدوار. 

فعندما تلقى اللواء علاء الدين عبد الفتاح، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن البحيرة، إخطارًا عاجلا من مركز شرطة كفر الدوار يفيد بالعثور على ربة منزل وزوجها وابنيهما مذبوحين بكفر الدوار. وعلى الفور تم توجيه التعليمات وإنتقل العميد حازم عزت، رئيس فرع البحث الجنائى، والرائد محمود هندى، رئيس مباحث كفر الدوار ومعاونوه إلى محل الواقعة، وبالفحص تبين العثور على ربة منزل وزوجها ويدعى السيد عبد العزيز حسن عبد العزيز، وابنيهما مذبوحين بعزبة الحاوى بعزبة دفشو ناحية السنوسى بدائرة المركز.

 
كما وجه اللواء علاء الدين عبد الفتاح، مدير أمن البحيرة، بتشكيل فريق بحث كامل برئاسة العميد عبد الغفار الديب، رئيس المباحث الجنائية والعميد حازم عزت رئيس فرع البحث، والعقيد إبراهيم النجار وكيل الفرع، ضم الرائد محمود هندى رئيس مباحث المركز والنقباء محمود قاسى وكريم الخولى وأحمد النوحى وإسلام فوزى معاونى المباحث لسرعة تحديد وضبط المتهمين، والوقوف على أسباب الحادث، وجارى تحرير المحضر اللازم والعرض على النيابة العامة.


تفاصيل الواقعة على لسان أحد جيران المجني عليهم..... 

ويقول " السيد أحمد " ، احد جيران الضحايا ، ان الحاج "السيد عبدالعزيز حسن" ، قام بأداء صلاة الفجر معنا بالمسجد بعزبة الحاوي ، حيث قال لنا انه ذاهب لشقيقته بقرية منشية بسيوني إحدى القرى المجاورة لذبح الأضحية لها ، مضيفا ان المجني عليه لم يحضر صلاة العيد و لا أبنائه هذا بالإضافة ان المنزل ظل مغلقا خلال أول ايام العيد الأضحي المبارك .

وأشار " السيد احمد " ، ان بداية كشف الواقعة بدأت مع قدوم احد أقارب زوجة المجني عليه لتقديم التهنئة بالعيد الاضحي المبارك حيث ظل يطرق باب المنزل وينادي علي زوجته وابنائها وزوجها والاتصال بهم هاتفيا ولكن لم يرد عليهم أحد .


وتابع ، ان قريب زوجة المجني عليه بعد انتظار أكثر من نصف ساعة أمام المنزل وسؤاله الجيران برؤيتهم لأقاربه بالمنزل وعقب فترة وجيزة شعر بالقلق فقام بالقفز مع علي سور المنزل الخارجي حتى اكتشف الجريمة بعثوره علي الزوج و زوجته ونجليهما مذبوحين داخل منزلهم وعلى الفور تم ابلاغ الشرطة بالحادث .

واكد السيد احمد ، ان المجني عليه وزوجته واولاده، كانوا يتمتعوا بخلق حسن وسمعة طيبة بين اهالي العزبة و لا توجد مشاكل او خلافات مع أحد ، لافتا ان دافع الجريمة ليس بغرض السرقة حيث ان المواشي وكل ممتلكات المنزل موجودة .


ويكمل وليد محمد أحد شباب عزبة الحاوي ، ان " مصطفى السيد " أحد الضحايا كان يعمل باحد القرى السياحية علي الطريق الدولي الساحلي لمساعدة والده علي اعباء المعيشة ، مشيرا انه صلي الفجر جماعة يوم الحادث بعد عودته من العمل في الساعات الاولي من صباح اول ايام العيد الاضحي المبارك .


ويستطرد وليد ، أن " أحمد" الشقيق الاصغر لمصطفي في الصف الثاني الاعدادي و هم محبوبين من أهالي القرية وليس لهم خلافات أو مشاكل مع أحد ، مناشدا الاجهزة الأمنية بالبحيرة بسرعة كشف غموض الحادث و القبض علي مرتكبي الحادث الأليم .

وانتقل فريق من النيابة العامة بمركز كفر الدوار بالبحيرة ، لمكان الحادث لمعاينة موقع الجريمة وقررت ارسال جثث الضحايا للطب الشرعي لكشف غموض الجريمة وأمرت المباحث الجنائية بسرعة ضبط مرتكبي الحادث .

أبشع جريمة قتل ممكن تخيلها ذبح أسرة الحاج سيد عبد العزيز صباح يوم عيد الأضحي


القاتل وهو الصافي عبد الباقي تاجر مواشي ذهب الساعة 10 ليلة عيد الاضحي للحج سيد عبد العزيز لشراء بعض الماشية واختلفا علي السعر فرفض الحج سيد بيع الماشية له...

وعلم المجرم السفاح بيع الحاج سيد لعجل بمبلغ 17 الف جنية فقرر سرقة المبلغ وحدد التوقيت بعد صلاة الفجر يوم العيد لعلمة أن الحاج سيد يصلي الفجر وابنائة الاثنين يكونوا في عملهم بقرية السنوسي..

تسلل الشيطان السفاح وتخفى خلسة حتي خرج الحاج سيد لصلاة الفجر ثم دخل المنزل يبحث عن ال17 الف جنيه بالمنزل....

شعرت به ربة المنزل زوجة الحاج سيد ورأته وعندما عرفتةوقبل أن تصرخ طلبا للنجدة من الجيران لينقذها أحد قام على الفور بقتلها ذبحا بكل بشاعة.....

وبعدها بدقائق عاد الأبناء من العمل إلى المنزل...

دخل الإبن الأول أحمد ذو الـ 14 عاما ففاجأه السفاح فذبحه وقتله الشيطان المجرم فورا ....

وكان أخية مصطفي ذى الـ 19 عاما ينتظر بالخارج يتحدث مع خطيبته لدقائق وعند دخوله لباب المنزل إكتشف الجريمة ورأى الدماء وشاهد السفاح فهاجمه وطعنة المجرم وذبحه أيضا ....

لم يمر وقت كبير وبعدها بدقائق معدودة دخل الأب الحاج سيد وصعق من هول المفاجأة وكاد يتوقف قلبه عن النبض وحبست أنفاسه بعد أن شاهد المجزرة وكان السفاح مازال بالداخل يبحث عن المال ففاجأ المجرم الأب وعجم عليه بكل قسوة وبشاعة وأكمل المجرم السفاح جريمته الشنعاء وقتله خشية ان يفضح امره....


وبعد أن بحث السفاح عن المال بالمنزل ولم يجده لأن الحاج سيد لم يكن يترك المال بالبيت وإنما كانوا معه في جلبابه فأخذه وخرج السفاح وبكل جرأة بعد أن لبس جلباب الحاج سيد القتيل وغير ملابسه التى ملئتها الدماء وأغرقتها حتى لا يراه أحد ملوثا بالدماء فيلفت الأنظار إليه....

وسار السفاح بالشارع طبيعيا بجلباب الحاج سيد والمال دون أن يشك به أحد مع بزوغ صباح نهار يوم أول أيام عيد الأضحي وحضر صلاة عيد الأضحي بجوار أحد شهود العيان ....

وبعد أن لبس الشيطان صورة إنسان فى صلاة العيد وبرع بإداء دور المؤمن التقى ذهب ليذبح العجول والأضاحى للناس بعد أن قام بذبح البشر ...

وكان السفاح يقدم التهاني بالعيد للجيران وعندما إكتشفت  الكارثة بعد صلاة العصر جاء المجرم السفاح بكل جبروت ووقف مع الجيران عندما أخرجت جثث المجني عليهم ليشاهدهم مع الماس وكأنه حمل برىء لم يفعل شيئا ...

وظل الشيطان الملعون يدعي علي القاتل ويبكي مثل بقية الجيران والسكان جميعا وحتي الساعة 10 مساء أول أيام العيد ...

ثم إنصرف السفاح عائدا إلى وكره  ليتم القبض عليه في الساعة 2 ليلا ويعترف بجريمته الشنعاء.


صورة للمتهم بذبح أسرة كاملة بكفر الدوار بالبحيرة . ذبح الضحايا بعد صلاة الفجر لأول أيام العيد


This post first appeared on CAPTAIN TAREK DREAM, please read the originial post: here

Share the post

القبض على السفاح ...ذباح الأسرة الكاملة بالبحيرة

×

Subscribe to Captain Tarek Dream

Get updates delivered right to your inbox!

Thank you for your subscription

×