Get Even More Visitors To Your Blog, Upgrade To A Business Listing >>

الوحمات الجلدية عند الرضع

الوحمات

تظهر الوحمات الجلدية بسبب اضطراب في التطور الجيني لخلايا الجسم، وقد تظهر الوحمات الجلدية عند الولادة أو فيما بعد، حيث تنقسم الوحمات بشكل رئيس الى وحمات خلقية أو مكتسبة، وللوحمات الكثير من الأنواع ومنها الوعائية والصبغة والتي تنقسم كل منها الى الكثير من الأنواع، ويمكن تعريف الوحمات على أنها علامات تظهر على الجلد عند الولادة أو فى غضون بضعة أشهر بعد الولادة، وأكثر من 80% من الأطفال حديثي الولادة نجد لديهم من هذه الوحمات، حيث يمكن أن تبقى مع الطفل بقية عمره، أو تتلاشى أو تخف مع مرور الوقت.

وتعد هذه الوحمات الجلدية غير مؤلمة وغير ضارة، إلا أنه يفضل فحصها من قبل الطبيب. وتظهر الوحمات نتيجة تراكم بعض الأوعية الدموية تحت الجلد، ويمكن أن يكون لونها وردي إلى الأحمر المزرق، وذلك حسب عمق هذه الأوعية الدموية، أو يمكن أن تظهر نتيجة لنمو غير طبيعي للخلايا الصبغية، والتى عادة ما يكون لونها بني أو رمادي أو أسود، ويختلف شكل الوحمات كما يختلف حجمها ومكان تواجدها، حيث يمكن أن توجد فى أي منطقة من الجسم.

أنواع الوحمات الجلدية

يجدر الاشارة الى أن هذه الوحمات غالبا ما تكون غير ضارة على الأطفال، وكما أسلفنا سابقا فإن للوحمات الكثير من الأنواع، ومنها ما يلي :

الوحمات الوعائية

تعد الوحمات الوعائية أكثر الأنواع انتشارا عند الأطفال الرضع، وتنتج بسبب التشكل الغير سليم لبعض الأوعية لدموية عند الطفل وذلك عند الولادة، وتنقسم الوحمات الوعائية الى ثلاثة أنواع هي ما يلي :

  • الوحمة الصبغية : عادة ما تظهر الوحمة الصبغية باللون الأحمر، وتكون بارزة عن سطح الجلد وقد يميل لونها الى اللون الأزرق المحمر، أو تظهر على شكل بقع أرجوانية وتظهر على منطقة الوجه والرقبة، ويجدر الاشارة الى أن هذا النوع من الوحمات الجلدية هو الاكثر انتشارا إلا أنه يتلاشى مع مرور الوقت والتقدم في السن.
  • الوَحمة السلمونية : ويظهر هذا النوع على شكل بقع حمراء خفيفة اللون، وغالبا ما تظهر على الجبهة والعنق والجفون، وقد تظهر على الأنف أو مؤخرة الرأس أو على الشفاه العليا، ويجدر الاشارة الى الكثير منها يزول مع تقدم السن وبعضها يبقى لفترات طويلة من حياة الطفل.
  • الوحمة البنية : يكون هذا النوع من الوحمات الجلدية بني اللون ويظهر في أي مكان في جسم الطفل الرضيع.
الوحمات الجلدية عند الرضع
الوحمات الجلدية عند الرضع

الوحمات الصباغية

يحدث هذا النوع من الوحمات بسبب تجمع بعض الأوعية الدموية أو الخلايا وبالتالي ظهورها بلون مختلف على الجلد، ويجدر الاشارة الى لا تشكل أي خطر على الطفل.

كيفية ازالة الوحمات الجلدية

تبرز أهمية الكشف عند الطبيب وذلك للتأكد من ماهية هذه الوحمات، وخاصة اذا ما ازداد حجمها أو زاد عددها بشكل مفاجئ، حيث أنها قد تتحول الى أورام أو خلايا سرطانية في الجلد، ويمكن علاج الوحمات عن طريق اتباع ما يلي :

  • يجب استخدام المضادات الحيوية عند نزيفها أو التهابها، ويمكن استخدام الكريمات والمراهم الطبية عند الاصابة بالحساسية.
  • يمكن استئصال الوحمات الجلدية جراحيا، كما ويمكن استخدام الليزر في عملية ازالتها أو استئصالها.

المصادر والمراجع

  • Birthmarks 
  • Birthmarks in Infants

  • Types of Birthmarks in Children

The post الوحمات الجلدية عند الرضع appeared first on ويكي عرب.



This post first appeared on ويكي عرب - لكي تكون مطلعاً, please read the originial post: here

Share the post

الوحمات الجلدية عند الرضع

×

Subscribe to ويكي عرب - لكي تكون مطلعاً

Get updates delivered right to your inbox!

Thank you for your subscription

×