Get Even More Visitors To Your Blog, Upgrade To A Business Listing >>

يوم تسقط السماء فوق رؤوسنا

"من المحتمل أن يُشِعَّ يوما ضياء متوهج في مكان ما من السماء بدون سابق إنذار معلنا بذلك بداية نهاية العالم" المدون
يوم تسقط السماء فوق رؤوسنا
في غمرة انشغالات الناس بأمورهم الشخصية اليومية، ينسون بسهولة أن كوكب الأرض المسكين الصامد يتعرض يوميا بشكل مستمر للقصف من قبل النيازك والأجسام السماوية الأخرى، ففي كتابه المعنون "الكويكبات: الأرض في خطر"، يذكر عالم الفيزياء الفلكية 'جان بيير لوميني'  'Jean-Pierre Luminet' أن ما لا يقل عن 1000 طن من هذه المواد الآتية من الفضاء الخارجي تغزو كوكب الأرض كل يوم، في أشكال تتراوح ما بين الغبار والصخور الضخمة بزنة 100كيلوغرام.
وفي النظام الشمسي، يقدر علماء الفلك بوجود ما لا يقل على  3.000.000 من الأجسام القريبة من الأرض ' géocroiseurs'، ما زال 90٪ منها غير مكتشف إلى يومنا هذا، وحسب آخر إحصائيات وكالة ناسا الفضائية الأمريكية هنالك حوالي 5.000 جسم قريب من الأرض 'géocroiseurs'، 1.500 منها يفوق قطرها 1 كلم، من المحتمل أن تشكل خطورة على الأرض، مما  يعني أن مفاجأة سيئة جدا ممكنة دائما، مما يؤكد ما كان يخشى منه الأقدمون من أن السماء ستقع  يوما ما على رؤوسهم بدون سابق إنذار.
للمزيد»


This post first appeared on Faynaq, please read the originial post: here

Share the post

يوم تسقط السماء فوق رؤوسنا

×

Subscribe to Faynaq

Get updates delivered right to your inbox!

Thank you for your subscription

×